1.2 الحضارة و التاريخ
على مر العصور و في مختلف الحضارات كان الإنسان مدركا ً لأهمية الأشكال الهندسية و حاول أن يطبق هذا المفهوم عمليا ً و يُلائمه لحل المشاكل التقنية.    
و يمكننا ملاحظة الهندسة اليوم و ذلك في التزيين و التجميل و تصميم الأشكال الفنية لمختلف الأشياء، من بناء المنازل و المباني إلى آخره من التصميمات.   
 
   

إنّ آثار الاستخدامات العملية و الحسابات الهندسية الواسعة موجودة منذ
000 3 - 000 4 سنة عند ضفاف نهر النيل في مصر و دجلة و الفرات في العراق
و نهري الهند و الكنج و عند نهري هوانك هو و يانك تسي كيانك.

كلمة (geometri) في اللغة السويدية تتكوّن من كلمتين و هي يونانية تعني الأرض
و القياس. إنّ قياس الأرض الزراعية كان لها التأثير المباشر في تطوّر علم الهندسة.

علم الهندسة الذي ندرسه اليوم في المدارس مرتبط بأكثر من 000 2 سنة بأولئك القدماء الذين تمكنوا من التوصل إلى كل هذا العلم الذي لا نزال نستخدمه حتى يومنا هذا يوميا ً و في مختلف المجالات.

سنتطرق في دراستنا لهذا النوع من الهندسة لبعض المفاهيم، على سبيل المثال
و ليس الحصر النقطة و الخط و الزاوية و مختلف الأشكال و الأجسام.